امسك وسيلة معادية (الجزيرة الفضائية) الرسالة السادسة والأربعون

    شاطر
    avatar
    شموخ الحق
    Admin

    المساهمات : 853
    تاريخ التسجيل : 05/02/2010

    امسك وسيلة معادية (الجزيرة الفضائية) الرسالة السادسة والأربعون

    مُساهمة  شموخ الحق في الجمعة مارس 26, 2010 1:57 am

    امسك وسيلة معادية (الجزيرة الفضائية) الرسالة السادسة والأربعون

    -------------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    منبر الفاروق الإعلامي
    (( مشروع امسك وسيلة إعلامية معادية للأمة الإسلامية ))



    الرسالة السادسة والأربعون
    صيد اليوم



    الخميس 10 ربيع ثاني 1431هـ
    الموافق 25 أذار 2010م

    الوسيلة الإعلامية: قناة الجزيرة الفضائية.
    موعد النشر : الخميس 10 ربيع ثاني 1431هـ.

    موضع النشر : حصاد اليوم.
    نوع المادة الإعلامية : تعليق على تقرير إخباري.

    نص التعليق على التقرير الإخباري:


    أسامة بن لادن
    محاولات إنقاذ رفاق الدرب

    الفحص والتدقيق:
    1. أسامة بن لادن، ذكرت الشيخ بدون أي صفات ، ويتضح العداء له ولمنهجه إذا ما ذكر مثلا وجوه الشيعة تجد أمام أسمائهم آية الله ، وآية الله العظمى ، ومرشد الثورة ، وما إلى ذلك، ويراد من ذلك تنكير شخص الشيخ المحارب أسد الإسلام في هذا الزمان، وبالتالي إضعاف منطقه الذي يجد صدى في نفوس ملايين المسلمين في أنحاء العالم.
    2. محاولات ، يريد المحرر الإيحاء بأن الأمر يحتمل الفشل أكثر منه النجاح للتقليل من شأن وعيد الشيخ أسامة حفظه الله بقتل كل أسير أمريكي يقع في أيدي المجاهدين إذا ما أعدم رجال القاعدة المأسورين في بلاد الكفار، ولفت الأنظار عن هذا الوعيد ، وعن الظلم الذي يتعرض له أسرانا لدى الأمريكان لأسرانا إلى متعلقات أخرى، ولو كانت الجزيرة محايدة لقالت مساعٍ.
    3. إنقاذ رفاق الدرب ، هنا تريد قناة الجزيرة إيهام المتلقين بأن أولئك الأبطال الذين تصدروا طليعة أمة الإسلام وقعوا في ورطة بسبب جهادهم في سبيل الله عدو الله ، وتريد القناة القول بأنهم في حال لا يحسدون عليها وذلك بهدف تخذيل الناس عن واجب الجهاد ضد الولايات المتحدة الأمريكية وعملائها وحلفائها ، وإمعانا في الخبث أوردت كلمة رفاق الدرب للإيحاء بأن قرار قتل الأسرى في حال إعدام المجاهدين اتخذه الشيخ أسامة وحده ، وكأن القضية تتعلق بأشخاص رافقوا الشيخ مسيرته لصرف الأنظار عن واجب النصرة للمسلمين الذي يقوم به تنظيم القاعدة وحصره في صورة الانتقام لصالح أفرادها، وهذا ما لم يقله الشيخ يحفظه الله.
    وهنا يجدر التنبيه إلى أن قناة الجزيرة جاءت بمعلق أميركي ليبدي رأيه في كلمة الشيخ أسامة بن لادن ، الذي أخذ يقلل من شأنها ويهون من عظمتها ، وجعلت من قوله حكما بشأن ما جاء في الكلمة، كما أنها لم تأت بمسئول أميركي.

    خلاصة القول:
    السياسة:
    1- الدعاية والحرب النفسية

    الأساليب:
    1. الإيهام.
    2. الإيحاء.
    3. التخذيل.
    4. التهوين.
    5. لفت الأنظار.

    منقول من شبكة الفلوجة

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 10:07 pm